سلسلة الأهلي في البورصة (2) | طرح أول شركة كرة قدم في البورصة المصرية

الأهلي في البورصة هي سلسلة من المقالات التي سيتم نشرها تباعاً على موقع أهلي انسايدر للحديث عن اقتصاد كرة القدم والاستثمار الرياضي ومستقبل شركات كرة القدم في مصر بعد طرح أول شركة كرة قدم في البورصة المصرية.

ستجيب المقالات عن أسئلة عديدة حول متى وكيف يتحول نشاط كرة القدم داخل أندية الدوري المصري إلى شركات لها ميزانية منفصلة وتهدف للربح.

أيضاً ستركز المقالات بشكل كبير على النادي الأهلي والموقف الحالي بعد تأسيس شركة كرة القدم ومتى نرى الأهلي في البورصة المصرية.

في الحلقة الأولى بعنوان اقتصاد كرة القدم ومستقبل شركات الكرة في مصر تحدثنا عن الاستثمار الرياضي وتحول أندية كرة القدم في مصر إلى شركات بعد تعديل قانون كرة القدم.

أيضاً أشرنا إلى النماذج المختلفة لشركات كرة القدم في أوروبا من حيث الملكية والهيكل التنظيمي وبالتحديد الشركات المساهمة المطروحة في البورصات العالمية.

الجدير بالذكر أن هذا النموذج اختاره الأهلي عند تأسيس شركة كرة القدم كشركة مساهمة يمتلك مجلس إدارة النادي نسبة 51% منها ويتم طرح 49% من أسهمها للمساهمين.

سنعود للحديث بالتفصيل عن شركة النادي الأهلي لكرة القدم في الحلقات القادمة ولكن في هذه الحلقة سنركز على أول شركة كرة قدم يتم طرحها للقيد في البورصة المصرية وهي شركة غزل المحلة لكرة القدم.

أول شركة كرة قدم في مصر

 

في يناير عام 2012، أعلنت وزارة قطاع الأعمال العام تأسيس شركة غزل المحلة لكرة القدم وذلك عقب فصل النشاط الرياضي داخل نادي غزل المحلة التابع لشركة مصر للغزل والنسيج بالمحلة الكبرى.

تأسست شركة غزل المحلة لكرة القدم كشركة مساهمة مصرية متخصصة في نشاط كرة القدم وفقاً لقانون الرياضة 2017 والذي يشجع على الاستثمار الرياضي بهدف تحقيق الأرباح من خلال إدارة أنشطة الرعاية والبث وتذاكر المباريات وغيرها من الأنشطة الرياضية.

يتكون رأس مال شركة غزل المحلة لكرة القدم من 65 مليون جنيه حصة عينية من شركة مصر للغزل والنسيج مقابل حق الانتفاع باسم النادي والاستاد الخاص به بالإضافةإلى 3 ملاعب لمدة 20 سنة.

 

 

بعدها أعلن مجلس إدارة الشركة عن زيادة رأس مال الشركة بمبلغ 37 مليون جنيه بعد اكتتاب خاص أدارته شركة برايم القابضة للاستشارات المالية وتم تغطية الاكتتاب الذي شارك فيه مجموعة من المستثمرين بجانب مؤسسات مصرية وخليجية ليصبح رأس مال الشركة 102 مليون جنيه.

عقب ذلك قرر مجلس إدارة الشركة القيد بالبورصة من خلال اكتتاب عام بقيمة 98 مليون جنيه مقسمة على 98 مليون سهم (جنيه لكل سهم) وتم بدء الاكتتاب في 12 يونيو الماضي وحتى 1 يوليو قبل أن يتم مد فترة الاكتتاب حتى 14 من أغسطس المقبل.

Facebook

قام أهلي انسايدر بالتواصل مع أ/ محمد البنا، مسئول التسويق بشركة برايم القابضة للاستشارات المالية مدير طرح شركة غزل المحلة لكرة القدم للحديث عن طرح غزل المحلة وكيف يرى مستقبل الاستثمار الرياضي بعد هذه الخطوة ودار الحوار التالي:

الجزء الأول من الحوار عن شركة غزل المحلة لكرة القدم

 

في البداية ما رأيك في خطوة تأسيس شركات كرة قدم على الاستثمار الرياضي؟

بالتأكيد خطوة جيدة للغاية، كرة القدم أصبحت صناعة وهذه الخطوة ستساعد الأندية على النهوض بمستوياتها وستتحسن المنافسة لصالح الرياضة المصرية وأيضاً توفر فرص لمحبي كرة القدم وغيرهم للاستثمار وتحقيق الأرباح.

حدثنا عن تفاصيل تجربة غزل المحلة كأول شركة مساهمة تطرح في البورصة المصرية؟

بعد تأسيس شركة غزل المحلة لكرة القدم وفصل نشاطها عن شركة المحلة للغزل والنسيج تم تقييم أصول الشركة بمبلغ 65 مليون جنيه بعدها تم عقد اكتتاب خاص لبعض المستثمرين والمؤسسات المصرية والخليجية وتم تغطية الاكتتاب بنجاح بقيمة 37 مليون قبل خطوة الاكتتاب العام والقيد في البورصة المصرية.

سمعنا عن بدء الاكتتاب في يونيو إلى يوليو وبعد كده تم مد فترة الاكتتاب إلى أغسطس، ما تعليقك؟

بالفعل الاكتتاب كان مخطط له أن يبدأ في 12 يونيو وحتى 1 يوليو ولكن تم مد فترة الاكتتاب حتى 14 أغسطس على عدد 98 مليون سهم بقيمة اسمية جنيه واحد للسهم، في حالة عدم تغطية الاكتتاب حتى 14 أغسطس قد يتم مد فترة الاكتتاب مرة ثانية أو يتم إعادة الاكتتاب في وقت آخر.

 

هل يتم إعادة الاكتتاب بنفس الشكل الحالي أم قد يكون هناك تغييرات لتشجيع الأفراد على شراء الأسهم؟

بالطبع سيتم تقييم الوضع بعد انتهاء مدة الاكتتاب للوقوف على أسباب عد تغطيته وبناء على ذلك قد يتم إدخال تغييرات منها مثلا زيادة عدد الأسهم مع تقليل القيمة الاسمية للسهم بدل جنيه واحد للسهم قد تصبح أقل وهذا سيشجع الأفراد للدخول في السهم لأنهم يستطيعون امتلاك عدد أكبر من الأسهم وسيصبح السهم جذاباً أكثر عند المقارنة مع الأسهم الأخرى الموجود بالبورصة والتي بها بالمناسبة عدد كبير من الأسهم بقيمة اسمية أقل من جنيه للسهم.

وكيف يؤثر توقيت الطرح على الاكتتاب في ظل الظروف الاقتصادية المحلية والعالمية وكذلك تراجع البورصة المصرية منذ بداية العام؟

توقيت الطرح عامل مهم للغاية، البورصة تتأثر بالأخبار بشكل كبير حتى ولو مجرد شائعات غير حقيقية عن الاقتصاد أو الشركات فما بالك بالأزمة الاقتصادية العالمية الحالية، بالفعل الظروف الحالية ليست أفضل وضع لكن نأمل تحسن الوضع في أقرب وقت.

للحديث بقية مع أ/ محمد البنا، مسئول التسويق بشركة برايم القابضة للاستشارات المالية حول شركة الأهلي لكرة القدم وتوقعاته لطرح الشركة في البورصة وغيرها من الموضوعات الهامة فانتظرونا في المقال القادم من سلسلة الأهلي في البورصة.

اترك تعليقا